يوم الجمعة 12:33 صباحًا 23 أكتوبر، 2020

يالله قصه رجل عظيمه مع الاستغفار والفرج

قصه عظيمة جدا جدا – يالله قصه رجل عظيمه مع الاستغفار والفرج

قصه راجل مع الاستغفار
وهذا الرجل يروي قصته لمجموعه من اصدقاءه كانوا يتناولون قصص الاستغفار وفضله علي رجل صالح يطلب العلم الشرعي

ويتنقل في البلاد طلبا له ، واذ هو ذات يوم باحد القري يصلي العشاء بالمسجد ، واراد النوم بالمسجد

واذ بالمؤذن يخرجه من المسجد بامر السلطان الذي يمنع النوم في المساجد

فخرج الرجل يفترش عتبه المسجد ولاحقه المؤذن يبعده عن المسجد ، فاذا برجل يقترب منهم ليفض الخلاف بينهما

فقال طالب العلم مستاذنا الرجل بضيافته ، فقال لقد قبلت ضيافتك .

وعندما وصل طالب العلم لبيت الرجل ، علم بانه خبازا فاشعل التنور ، وبدا بتحضير العجين والخبيز

واذا به مع كل فرد وعجن وخبز يستغفر الله ، فساله طالب العلم منذ متي وانت علي هذه الحال مع الاستغفار

فرد عليه الخباز قائلا : منذ ان صرت خبازا ، فقال له طالب العلم  وماذا وجدت من هذا الاستغفار  قال الخباز

والله ما دعوت دعوه الا استجابها الله لي الا دعوه واحده . فقال طالب العلم له  وماهي قال الخباز

دعوه الله ان يريني الامام احمد بن حنبل ولكنه لم يستجب لي حتي الان

قال طالب العلم  وما يدريك ان الله اسقه لك بساقيه

قال الخباز  اانت الامام احمد بن حنبل

قال نعم انا ، ففرح الخباز فرحه كبيره

وعند سماع التاجر لقصه الامام بن حنبل معجبا بها قائلا : انا ساروي لكم قصتي وهي الاقرب لكم والتي تتلخص في

لقد كنت رب اسره ، وكانت احوالي الماديه ضعيفه ، فقد كنت كلما شاهدت النساء احب النظر اليهم

مع علمي بخطاي الفادح والاثم الذي اقترفه، فاجلس واستغفر الله من ذنبي

ومع مداومتي علي الاستغفار اصبحت بعد فتره قادرا علي منع نفسي من النظر

وبدات اقلع عن هذا الذنب تدريجيا ، وكلما زاغت عيني اكثرت الاستغفار حتي اقلعت عن ذلك

جريدة الجريدة الكويتية | رحيل السميط... خادم فقراء إفريقيا

11 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.